السؤال
السلام عليكم

أنا فتاة غير متزوجة، اكتشفت قبل يوم وجود كتلة تحت الإبط الأيسر تؤلمني قليلا عند الضغط، علما بأن ثدياي صغيران ولا توجد أي كتل بهما، وأقوم بإزالة شعر المنطقة بآلة (Braun)، وأستعمل مزيل العرق (الكرة المنزلقة)، فهل من الممكن أن يكون ورما؟!

أرجو إفادتي بارك الله فيكم.




الإجابــة


فعلى الأغلب من القصة أن ما تعانون منه هو ناتج عن الحلاقة أو استعمال مزيل العرق ذي الكرة المنزلقة، وذلك للأسباب التالية:

1- من الشائع حدوث التهابات في الإبط بعد الحلاقة إن لم تتخذ الإجراءات الصحية مثل الغسل بالماء والصابون واستعمال كريمات المضادات الحيوية.
2- من الشائع حدوث التهابات في الإبط بعد استعمال مزيل العرق خاصة ذي الكرة المنزلقة لأنها تؤدي إلى احتكاك وضغط ورض.
3- الالتهاب الحاد المفاجئ - كما هو الحال عندكم - غالبا ما يكون إنتانا بينما المرض الخبيث يكون تطوره تدريجيا.
4- إن وصول الورم الخبيث إلى الغدد الإبطية يعني أن المرض متقدم، وبذلك يكون هناك أعراض عامة مثل نقص الوزن والكتلة في الثدي المجانب، وكلا هذين الأمرين غير موجود عندكم.

وفي الوقت الحالي يمكن استعمال المضاد الحيوي الموضعي مثل كريم فيوسيدين أو كريم باكتروبان لعدة أيام أو حتى لأسبوع، فإن تم التحسن وانتهت المشكلة فهذا يتماشى مع السلامة ويتماشى مع أن ما حدث كان بسبب التهاب موضعي في الغدد العرقية أو التهاب في جذور الأشعار.

وإن استمر وجود هذه الالتهابات على الرغم من المضادات الحيوية وتجنب الأسباب المذكورة عندها ننصح بمراجعة طبيبة أمراض نساء لفحص الثدي بشكل صحيح ونفي وجود أي تبدلات غير مرغوب بها، فإن حصل شك فيمكن عمل تصوير بالأمواج فوق الصوتية لتحديد طبيعة وحجم ونوعية هذه الكتلة المؤلمة سواء بالثدي أو بالإبط.

ختاما: غالبا القصة تتماشى مع السلامة، ولكن القصة والمسير والعلاج وتطور هذه الكتلة نحو الزيادة أو الاختفاء هو الذي يشير إلى طبيعتها والأمر بحاجة إلى متابعة وعلى الأقل تجنب رض هذه المنطقة.

والله الموفق.