السؤال

أنا مدمن على العادة السرية من ثمان سنوات بشكل مفرط، والعام الفائت حصل انتفاخ كبير في القضيب بشكل عام, وحمى, وألم في القضيب عند اللمس, ثم اختفى بعدها بعدة أيام, ولكن بقي عرق منتفخ لعدة أيام أخرى ثم اختفى.

ومنذ أسبوع حصل انتفاخ أسفل رأس القضيب, لكنه انتفاخ بسيط, ولا يؤلم, وملمسه مثل ملمس الجلد الميت, وأحيانا تتكون عليه قشرة بيضاء بسيطة, ولونه أفتح من لون الجلد.


أفيدوني ماذا أفعل؟ وجزاكم الله خيرا.



الإجابــة

ما سبق حدوثه من انتفاخ كبير في القضيب, وحمى, وألم, واختفاء ذلك قد يكون كل هذا نتيجة التهاب ميكروبي موضعي في القضيب؛ مما أدى لهذه الأعراض، وقد يكون نتيجة حساسية دوائية محددة, مثل مشتقات السلفا؛ بحيث تعطي أعراضًا مثل هذه.


ولكن ما حدث الأسبوع الماضي فهو في الغالب نتيجة العادة السرية, وما يصاحبها من احتكاك شديد بالقضيب؛ مما يؤدي لتورم بسيط, وحدوث إكزيما موضعية نتيجة هذا الاحتكاك؛ مما يؤدي لوجود قشرة بيضاء, ولون فاتح، ولا مشكلة في هذه الحالة، ولكن عليك بالتوقف عن العادة السرية, وكذلك تجنب استخدام أي صابون, أو مواد كيميائية على الذكر بصورة مباشرة سواء خلال الاستحمام, أو عند الاستمناء، وذلك لتجنب تكرار حدوث التورم, أو الالتهاب الموضعي, وعلى ذلك لا حاجة لأي علاج أو أي تدخل.