السؤال


عملت فحصا -يا دكتور- فكان فيتامين (د 21) والكالسيوم (7.1) وعندي حصوة في الكلية قطرها (5 ملم) وتنميل في قدمي.

فما تشخيصكم للحالة؟ وما هو العلاج؟

وجزاكم الله خيرا.




الإجابــة

فيتامين (د) يجب أن يكون ما بين (30) و (40)، وكون أن أول فحص لك لفيتامين (د) هو (21) فهذا شيء طيب؛ لأن معظم الناس يكون لديهم الفيتامين أقل من (10) ومن السهل الحصول على كبسولات فيتامين (د) الأسبوعية (50000) وحدة دولية لمدة شهرين, وتكرارها كل 6 أشهر مرة أخرى, مع محاولة التعرض للشمس قدر المستطاع.

أما الكالسيوم فلا ينقص في الدم, وكلما نقص في الدم قامت الهرمونات بأخذ كمية من العظام, ولكن ينقص في العظام؛ لأنه لا يمتص من الأمعاء, ولا يترسب في العظام إلا في وجود فيتامين (د), ويفضل شرب الحليب بصفة منتظمة, كوبين في اليوم على الأقل, مع أخذ أقراص كالسيوم كلما أمكن ذلك حتى تقوى العظام, ولا يحدث لين عظام فيما بعد.

وحصوة الكلى تأتي من ترسب الأملاح, ويجب شرب كمية كافية من الماء, وعمل تحليل بول لمعرفة نوع الأملاح الموجودة في البول؛ لأن أملاح الأوكسالات موجودة في الفلفل, والباذنجان, والطماطم, وبعض الفواكه مثل الفراولة, والمشمش, وأملاح اليوريك أسيد موجودة في اللحوم والبقوليات, فيجب معرفة نوع الأملاح إن وجدت, وتنظيم الغذاء تبعا لذلك.

الحصوة الصغيرة في الكلى يمكن تركها, ومتابعتها كل عدة أشهر بالأشعة؛ لبيان هل حجمها يزيد أم يبقى نفس الحجم, مع العرض على طبيب المسالك البولية لإبداء الرأي والنصيحة.

والتنميل له أسباب عديدة, منها نقص فيتامين (ب) مركب, ويجب متابعة وفحص السكر صائم 12 ساعة؛ للتأكد من مستوى السكر في الدم.