اشعار حزينة مع الصور 2013 , قصائد نبطية و قصائد فصحى 2013
قصائد أحمد الصانع و اشعار رومانسية و حزينة مع صور

شعر و قصيد الشاعر الكويتي احمد الصانع شعر حزين فيه آحساس الفراق و منبع الحب .


في عيوني , وش يساوي غيرك إنت ؟
ودّي آخر شي أشوفك . . و ( أنعمي ) !

أدري إن ضاقت عليك الدنيا خنت
وآنا . . . . أخون الدنيا لك يا آدمي !

جيت عندي وبْـ حمى قلبي إستعنت
ليه تطعني .؟؟ . . . . و فيني تحتمي !

حِسْ مَرَّه وحدَه في جَرحِي لاهنت
إرمِي طَلقَه . . وحِسْ بـ اللي ينرمي

كيف ترميني وعلى [ قلبي ] زبنت
" البلا " . . لا صار ضدّي محزمي

كنت قاسي وللأسف مايوم " لنت "
أنتمي لك . . وإنت لي ما تنتمي !


كنت لي قبري وأنا فيك إندفنت
جيت لك كلّي ورجع لي معظمي

كنت لك واحد وكل الناس إنت
كنت صوتي كنت شوفي ونْسمي

أذكر إنيّ كنت بين إيدك وصنت
وإذكر إنّك في جروحي " حاتمي " !

أدري إنّك في غيابي . . . ما حزنت
و رغم هذا . . . تدري إنّك ملهمي



كيف أضمن لك شعوري وماضمنت
من كثر { دقِّك } - تفكّكْه لْـ حمي

لك عقل يوزن [ بلد ] بس ما وزنت
الأمور . . . . , إللي تفوّر لي دمي !

في زوايا البيت وفي شعري سكنت
وفي حضن " أفكاري " دايم ترتمي

آهِ مِنْ قِيدِكْ . . . . وماهو قِيد كنت
آهِ مِنّك , كِيدِكْ ( أَدْمَى مِعْصَمي ) !



.




ما يحس القلب في جرحك وهو كله جراح !

~


في وسط قلبي سفينه وفي سما حُبك سدَم ،
__________ تشتهي بحرك وتجري عكس شهوتها . . الرياح !

كن هذا الصبح بـ العتمه بليّاك ، إنردَم . .
__________ يا صباح الخير من غيرك بلا ( خير ) الصباح !

أثر ثلج فراقنا يلسَع وشوقك ، ما خِدَم ،
توّي أفهم :
شنهو تعني [ لسعة الثلج ] . .
لـ ( فلاح ) !

لا تحارب . . ما أبيك تعض إبهامك [ نِدَم ] ،
جيت لك :
قصدي إنتـ فاهم ،
شوووف . .
ما أحمل سلاح !

الزعل : غلطة حبايب قلب من قلب إنصِدَم . .
__________ والرضى ساكت ، وعزة نفس تتثاقل سماح !

ياحبيب الجرح . . شوف إحساس محبوبك ( عَدَم ) :
__________ ما يحس القلب في جرحك وهو كله جراح !


كان في وجهك بقى لك دمعتين ، وفيه دَم ؟
__________ هذي [ هُدنه ] نتّفق بـ شروط وننساه اللي راح . .

يا أجي أرضك . . وأترك فيها لي بصمة قدَم ،
__________ أو أصد وأكتب عليها : ( أرض مافيها صلاح ) !


يا أعيش بـ وسط قلبك ونبني كل شي إنهِدَم . .
__________ وإلا قدامك أموت وأوقف بـ وجه [ الرماح ] !

إعتبر نفسك معزّب . . و المشاعر لك : خَدَم ،
__________ وإنت كيفك دام قلبي ( أرض منزوعة سلاح ) !


وإنت كيفك دام قلبي ( أرض منزوعة سلاح ) !


.




شي يخصك باقي عندي " قلب " من غيرك وحيد !
ما يبي يبقى معاي .........! يا أجيلك / أو يجيلك !

يسألوني الناس عنِّك ! وليه ما أكتب [ قصيد ] ؟!
قول .. لا تسكت .. تكلَّم .. وش أجاوبهم دخيلك ؟!

إختلفنا . . . . . وماعرفنا شنهو الراي السديد ..
يا تضحِّي في عنادك ..! أو أضحِّي في سبيلك !

ليه كل عيد إنتْـفارق ؟! صرت أكرَه كل عيد !
وإنتْـ فارق في [ غلاتك ] .. وقلبي ما عنده مثيلك !

المشاعر من غيابك يا دفا إحساسي , جليد !
طحت من عيني لـ قلبي وما قدرت إنِّي أشيلك !

يشهد الله .. من رحلت وفي حياتي ، لا جديد ..
وكل ما ألمَح سرابك .. أرتِبِك ، الله وكيلك !

حالتي صعبه / بدونك .. وكيف حالك يا بعيد ؟
أشتكي منِّك إليك .. ومن جروحي , أشتكيلك !

والله ما قصرَّت فيني بس .. ودِّي لو تزيد !
يعني " إذبحني " وكمِّل يا بعد قلبي / جميلك !

أدري غلطاتي كثيره .. وفوق كل هذا عنيد
وش تسوِّي هذا حظِّك رغم زلاتي [ خليلك ] ..!

أقتلك .. لا من خطيت ويا عسى عمرك مديد !
و أعذرك .. لو كنت قاتل لأنه يستاهل قتيلك .!

ويلي منِّك لو نسيتك . . . والزعل طبعاً " شديد " ..
ولو أحس لحظه بـ أنِّك منشغل عنِّي ؟! يا ويلك ..!

كل عاذل جاك بَعْدِي .. وقالـ لك إنِّي : سعيد
- ما صِدَق ! وين السعاده ! والحزن شيَّد رحيلك !

وكل عاذل قال عنِّي شي .. - إحساسه بليد !
ما قدر ياخذ كثيرك .. صار يطمح , في قليلك !

وكل عاذل إن عطيته وجه .. - ورَّااااك المزيد !
لو يقول إنَّه : يبيلك خير !! والله ما يبيلك !

جيتهم طيِّب ....... . وأدري في زماني ما يفيد !!
وش حصيل الطيب فيهم ؟ ومن فراقي , وش حصيلك !

بترك الدنيا عشانك ! دام هذا ما تريد ..
ويا عسى كلمة " عشانك " تشفي يا روحي غليلك !!

الدليل إنِّي أحبك : صرت أحسِّك بـ [ الوريد ] !
وأدري في قلبك يحبني دون ما أسمع دليلك !

في عيونك صرت ( شاعر ) واصل القمَّه / فريد !!
وصرت تسوى في عيوني كل بَني جنسك , وجيلك ..

مثل قلبك ما ألاقي ..! ومثلي ما تلقى أكيد !
يعني ما عندك بديل ومستحيل ألقى بديلك ..!

يا غزالٍ . . . . . شُوف قلبي ما يبي غيرك يصيد
ولا بغيتك ..أدري وينك أسمعك , وأتبَع [ سليلك ] ..!

إجلس بـ عرش الفؤاد ولك أحاسيسي عبيد
وإعتبر حُبي نهارك , وقمرةٍ .. تضوي في ليلك !

ياللِّي شيَّعت المفارَق ....., إشرَب وصالي و أزيد ..
خذ دفا إحساااسي و " إدفا " كان بردك هد حيلك ..!

يا أجيلك
أو تجيني !
هذا هو الحل الوحيد ..
وإنتَ قرِّر يا حبيبي ..
يا تجيني
يا أجيلك !

.




لأنّك ... : لص .
سرقت القلب من ( داخل ) ضلوعي ,
دون ما أدري !
و تزعل لو أقول إنّك – حرامي ؟!

ولا تزعل
حقيقة إنّك "
|
حرامي و " نص "

أبي لي قلب من عندك . . . عديم إحساس
و أبيك . . . الناس .
أبي لا نمت في محجر [ عيونك ]
تنكتِم أنفـاااااااااس
وأبي لا قلت لي : شلونك ؟ :
و أنا أشوفك , أقولك .. / أصصصـ .. ..

حبيب الروح
تعال
و – روح
لكن !
لا تخليني في " هذي " الأرض ,
ألملم قلب من شافك ؟
يقول إنّك { هدية حظ } .!

أنا ما أبيك في قلبي | معاهم |
بغيت ~ الكـــل
من حولك . . . في قلبي
وحضرتك
بـ :: النص .!


.




كنت أظن الحظ جابك و | إبتسَم
أثر أنا و ( الحظ ) . . . مانواطن بعض !!

الأمل في دنيتي .. يامـا .. إنهدَم .
و " الفَرَح " ما يوم في عمري – ومَض

جرح ( غيري ) بـ إختياره : إلتئَم !!
و آنا جرحي ؟ ليه عـ القلب / إنفرَض ؟!

ليت قلبي من جروحه , إفتهَم ,
غيري عـاش الجرح .. مرّه .. و إتّعَض

مايحس [ القلب ] من كثر | الألَم
راحت الراحه . . . وعلى اللـه العَوَض .

جيت من أقصاي وماكان العشَم
تصدِم إللي صوبك إحساسه - رِكَض ،

من يعلّم { طيبتي } :: درب الندَم ::
دام صارت " نيتي البيضه " ~ مرَض !

ما ألوم القلب عايش في وهَم
يكفي .. يثبت لي [ حياتي ] لا نُبَض

قلبي من دنياي " عمره " ما : سلَم
.. كل ما زانت .. لي الحظ - إعتَرَض !

كنت أظن الحظ جابك و | إبتسَم
قبل مايقفي بك و ( نخسِر ) . . . بعض !!


.


ما على " قلب " الرسول إلا / البلاغ
و إنت لك عندي ( رساله ) و كلمتين

قلبي المرسل ؟ .. محاك من الدماغ
طحت من عيني !
و طاحت دمعتين .

ما أطوّلها عليك , بْلا صياغ -
هي قصيره بس ! تجرح حبتين

: يوم قلبي ذاب في حبك , و زاغ ..
ليه قطَّعته بـ [ إيدك ] قطعتين ؟! :



ما مسح لي دمعتي غير .. الشماغ ! .
غلطتي ؟ / طيبي , و غدرك / غلطتين

بيت صغته . . . وبيت " لا يمكن " يصاغ
شي كتبته , وشي مكانه نقطتين (..)

قلبك أستخسر عليه اليوم ساغ .... .
وعندي كلك
ما تساوي – بيزتين

آخر حروفي الصدر فيها بـ " آغ "
و إنتهى عجز الصدر فيها بـ ( تين )

إللي فيني الحين ؟ ما جا من فراغ
صدمه .. وحده .. تكفي / ما أبي صدمتين /


ما عليك من الرسول , إلا البلاغ ,
[ صعب تلدغني بجحرك : مرتين ]